حوش الحفر


بيوت الحفر (إيرجان) هي عبارة عن حفرة من صنع البشر مربعة الشكل محفورة على عمق حوالي 5 الى 8 امتار مدخلها يرتفع على سطح الارض بحوالي 2 متر ويتم بناءه من الحجارة والكلس ويسقف بجدوع النخل والزيتون يمتد هذا المدخل ليشكل دهليز ضيق، معتم، ملتو، يؤدي إلى تحت عبر درجات شديدة الانحدار بأطوال مختلفة، محفورة في الأرض كل هذا يشعرك بالرهبة والخوف عندما تستمر في النزول يزداد الضوء ويظهر لك غرفة او اثنثين في نهاية الدهليز مخصصة للحيوانات وفي وسط فناء المنزل توجد حفرة بها تراب مخلوط بالملح، وتستخدم سكن للانسان والحيوان وكمخزن للمواد الغدائية، وفي الفناء توجد عدة دواميس محفورة تصل الى 6 وفي بعض الاحيان يرتفع العدد الى 8 وتكون على طابقين وتستخدم الغرف العلوية لتخزين الغداء والملابس والاغطية غالباًَ، اما السفلى فيعيش فيها السكان وتكون غرفة للزوج والزوجة تحتوي على فراش النوم وجلود واواني طهي مقلوبة فوهتها الى اسفل.

تونس

=======================

مطماطة

تنتشر في مطماطة منازل تحت الارض تسمى ( إيرجان ) بناها الامازيغ سكان شمال افريقيا الاصليين، وهي عبارة عن غرف محفورة داخل سفوح الجبال والهضاب أنشأت أثناء حروب عرش مطماطة مع الهلاليين القرامطة


ليبيا

=======================

غريان

الصور التي على اليمين هي لحوش الحفر الخاص بالسكان الاصليين في غريان والصور على اليسار هي منازل الحفر الخاصة بسكان مطماطة في تونس بالاضافة لوجود هذه المساكن في نالوت وفي الزنتان وفي البخابخة بيفرن وهذا يظهر الاصول والثراث المترابط بين سكان جنوب تونس وأمازيغ سلسلة جبل نفوسة الذي يعتبر امتداد طبيعي لجنوب تونس خاصتاً ان الليبيين يشتركون في الكثير من الموروث الثقافي الذي لايوجد مثيل له في العالم الا في شمال افريقيا مما يؤكد ان هذا الثراث لم ياتي وافد على هذة الارض.

الثرات المعماري المشترك عند امازيغ غريان و مطماطه

الثرات المعماري المشترك عند أهالي غريان و مطماطه

ظلــت هذه المنـازل التحت أرضيـة مسكونـة الى عقد السـتينات، وكانت الملاذ الذي وفر الدفء والاعتدال والأمن والأمان على مر العصور، الى جانب المأوى لقاطنيه من أمازيغ ويهود ليبيين ويهود عبرانيين بوجه خاص. ويقدر عمر هذه المنازل الارضية الى اكثر من 1000 سنة ق.م . في نصوص الكاتب هانس فيشر الذي ادرجنا صورة من كتابه في هذه المقالة اشار الى أنه ” خلال فترة الاحتلال الروماني وصلت جماعات عديدة من اليهود الى ليبيا . ومزال أحفادهم يتجمعون في معابدهم المشيدة تحت سطح الأرض ( حياش حفر ) في غريان ” في حين يذكر المؤرخ كورو أن تاريخ وجود اليهود ببرقه يرجع الى عهد البطالسة خلال الهجرات التي قضت بترحيل اليهود السوريين بعد سقوط القدس في يد الرومان عام 70 م .

Advertisements

About ⵓⵙⵎⴰⵏ ⴰⵣⵟⵟⴰⴼ

ⵏⵏⵛ ⵓⵙⵎⴰⵏ ⵎⵃⵃⵎⴷ ⴰⵣⵟⵟⴰⴼ ⵙⴳ ⵢⴼⵔⵏ/ⵜⴰⵖⵎⴰ ⴳ ⵓⴷⵔⴰⵔ ⵏⴼⵓⵙⵏ, ⴰⵙⵍⵎⴰⴷ ⵜⵎⴰⵣⵉⵖⵜ ⴳ ⵜⵉⵏⵎⵍ ⵏ ⵜⴰⵖⵎⴰ
هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s